حُكم حضرة المهدي للعالم في نهاية الزمان يدل على حكم النبي (صلى الله عليه وسلم) للعالم

مقتطف من محادثة حيَّة للسيد عدنان أوكتار، بُثَّت على قناة A9TV بتاريخ 25 أغسطس 2016

 

عدنان أوكتار: يقول الله في القرآن "وَيَسْأَلُونَكَ عَن ذِي الْقَرْنَيْنِ"، وهو على ما يبدو سؤال مهم. وتقول باقي الآية "... قُلْ سَأَتْلُو عَلَيْكُم مِّنْهُ ذِكْرًا"، يعني هذا أنه شيءٌ يهمنا. يقول الله "عليكم"، إذ يقول "سَأَتْلُو عَلَيْكُم مِّنْهُ ذِكْرًا". يقول الله تعالى مؤكِّدًا "إِنَّا"، إذ يقول "إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ". بعبارة أخرى، أعطاه الله سلطانًا قويًا. ويقول الله "لقد أعطيته الجيش، والقوة السياسية، وكل أنواع السلطة". "إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الْأَرْضِ"، أي في هذا العالم. ويقول أيضًا "وَآتَيْنَاهُ مِن كُلِّ شَيْءٍ سَبَبًا"، أي طريق لكل شيء (الآيات 83-84 من سورة الكهف). لا يشير الله هنا إلى نبي، بل إلى رجل عادي. ويسأل بعض الناس "لم يمنح الله السلطة والقوة إلى حضرة النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) ولكنه منحها إلى ذي القرنين، هل هذا صحيح؟" نعم هذا صحيح، فالله يذكره في آيات القرآن.

يقولون "إن كان لله أن يعطي السلطة، لكان منحها إلى النبي (صلى الله عليه وسلم)". هل تنصحون الله؟ الله فوق هذه الأفكار بكل تأكيد، يهب الله السلطان لمن يشاء، فقد وهبه لذي القرنين ولم يكن نبيًا. انظروا، لم يهب الله السلطان إلى حضرة النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) مباشرة، ولكنه أعطاه إياها. فكيف منح الله السلطان إلى حضرة النبي محمد؟ لقد فعل ذلك عبر ذرية النبي (صلى الله عليه وسلم). يقول النبي صلى الله عليه وسلم "يبعث رجل مني أو من أهل بيتي... يملأ الأرض قسطًا وعدلًا" ما الذي يعنيه؟ إنه يعني أنه يقول "سوف أحكم العالم كله".

على سبيل المثال، يقول ذو القرنين "ما" (ويقصد بـ "ما" السلطة، والقوة، والثروة الدائمة). انظروا، إنها قوة دائمة، قوة غير قابلة للتدمير. كيف يمكن أن تدوم أي قوة؟ عندما لا يكون هناك إرهاب وفوضى. مع وجود قوة عسكرية كاسحة، ونظام مخابرات لا يخطئ، وحرية كبيرة، وديمقراطية رائعة، ورخاء عظيم، يعيش الناس في راحة بكل مناحي الحياة. هذا هو ما تعنيه "القوة الدائمة"؛ فالقوة هي عندما يكون كل شيء مكتمل. "قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا"، إذ يقول "مكني" أي أنه شيء ثابت. قال "فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ"، بعبارة أخرى، فليبايعني الرجال. "أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا"، لقد قال سأقضى على الإرهاب. عندما يبايعه الرجال، سيقضي على الإرهاب، إنها بهذا الوضوح. كما يعبر هذا عن المهدي (عليه السلام)، فهو الشخص الوحيد القادر على القضاء على الإرهاب.

انظروا، يقول الله في الآية 247 من سورة البقرة: "وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ اللَّهَ قَدْ بَعَثَ لَكُمْ طَالُوتَ مَلِكًا"، فقالوا "أَنَّىٰ يَكُونُ لَهُ الْمُلْكُ عَلَيْنَا وَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمُلْكِ مِنْهُ وَلَمْ يُؤْتَ سَعَةً مِّنَ الْمَالِ" وهي نفس حالة المهدي. بعبارة أخرى "عندما يكون لدينا مدارسنا ووسائلنا السياسية وثروتنا؟" انظروا، إنهم يقولون "أَنَّىٰ يَكُونُ لَهُ الْمُلْكُ عَلَيْنَا وَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمُلْكِ مِنْهُ وَلَمْ يُؤْتَ سَعَةً مِّنَ الْمَالِ"، وهي نفس حالة المهدي. وهذه آية من القرآن، فأجابهم النبي "قَالَ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاهُ عَلَيْكُمْ". انظروا، لا يزال النبي حيًا، يأتي طالوت ولا يزال النبي حيًا. بعبارة أخرى، يأتي المهدي والنبي حي.

شاهد على الهواء على HarunYahya.Tv

2017-05-07 13:19:37

عن الموقع | اصنع صفحتك الخاصة | اضف للمفضلة | RSS Feed
كل المواد التي تٌنشر على هذا الموقع , يمكن نسخها وواستنساخها بشرط اظهار الموقع كمرجع من دون دفع حقوق الطبع والنشر .
حقوق النشر والطبع لكافة الصور الشخصيه التي تخص السيد عدنان اوكتار ان كان في اعماله او في موقعنا فهي تخص ل ت د شتي للنشر العالمي . لا يمكن استخدام هذه الصور ولو حتى جزء بسيط منها من دون اذن كما انه لا يمكن نشرها .
© 1994 Harun Yahya. www.harunyahya.com
page_top