إزدياد ذعر الداروينية في انكلترا ، كخروج الطلاب من محاضرات نظرية التطور !

رفض بعض الطلاب في المملكة المتحدة حضور محاضرات لنظرية التطور. و قد ذكرت الصحف البريطانية البارزة و الصحافة الدولية ، مثل صحيفة صنداي تايمز و صحيفة ديلي ميل وانترناشيونال هيرالد تريبيون وصحيفة الديلي تلغراف عبارات مليئة بالذعر بخصوص هذا الشأن.
 


ووفقا للتقارير، رفض بعض الطلاب المسلمين ، بما في ذلك الأطباء المتدربين في جامعة كوليدج في لندن، حضور محاضرات نظرية التطور. و سبب رفضهم هو أن الداروينية لا تتفق مع حقيقة الخلق المذكورة في القرآن الكريم.  وأكدت التقارير أيضا أن عدد الطلاب الرافضين لنظرية التطور في ازدياد مستمر.

كما و أشارت التقارير أيضا إلى أن الأساتذة في جامعة كوليدج في لندن قلقون على مدى مقاطعة الطلاب محاضرات نظرية التطور. ستيف جونز أستاذ الوراثة الملحد عبر على أنه ببساطة لا يمكنه فهم هذا الموقف من طلابه.

الداروينيون يدركون جيدا أن هذه النظرية الفاسدة التي كانوا يدعون اليها بشدة هزمت منذ أمد بعيد، وأنه آن الأوان لكشف الحقيقة، وبالنظر إلى كون الداروينية تعيش في لحظاتها الأخيرة سيكون لنا إن شاء الله ، في الفترة المقبلة وقت كاف للكشف عن مزيد من الحقائق العلمية لهدم هذا الإحتيال الدارويني ليتخلص الناس من كل هذا التزوير الذي يرتكب باسم العلم.

تفاصيل أخرى تم التأكيد عليها في هذه التقارير، وهي حقيقة أن أصل هذا التأثير أتى من كتب هارون يحيى التي تعتبر الأكثر مبيعا في انكلترا. وعلى رأس هذه الكتب أطلس الخلق لهارون يحيى (عدنان أوكطار) . والشعب البريطاني و للمرة الأولى، أتيحت له الفرصة لمشاهدة وقائع حقيقية حول أصل الحياة بحكمة بالغة، و أن نظرية التطور هي نظرية بالية منتهية  لم تعد لديها أي جدارة علمية.

 


في الواقع، بعد توزيع أطلس الخلق في بريطانيا عام 2008، أجرى موقع ستاندارد ايفنينج دراسة استقصائية طالبا من قرائه ما إذا كان يجب أن يُدرس موضوع الخلق (حقيقة الخلق ضد فكر الالحاد الدارويني) في المدارس. وخلصت الدراسة إلى أن 73 في المئة من كامل الشعب البريطاني أجاب : " نعم ، يجب أن يدرس موضوع الخلق".

استياء الشعب البريطاني المتنور حول غياب منظور حقيقة الخلق في المناهج المدرسية هو واضح. وهذا ينطبق على كل مكان في العالم. وكما نقول دائما ، فإنه من الضرورة الحيوية تعليم حقيقة الخلق في المدارس جنبا إلى جنب مع التطور.

للمزيد من التفاصيل :

http://www.commentsonatlasofcreation.com/haberDetay.php?haberId=984 and

http://us1.harunyahya.com/Detail/T/EDCRFV/productId/18834/ BRITONS_WANT_CREATION_TO_BE_TAUGHT_IN_SCHOOLS

 

 

2012-06-22 03:23:01

عن الموقع | اصنع صفحتك الخاصة | اضف للمفضلة | RSS Feed
كل المواد التي تٌنشر على هذا الموقع , يمكن نسخها وواستنساخها بشرط اظهار الموقع كمرجع من دون دفع حقوق الطبع والنشر .
حقوق النشر والطبع لكافة الصور الشخصيه التي تخص السيد عدنان اوكتار ان كان في اعماله او في موقعنا فهي تخص ل ت د شتي للنشر العالمي . لا يمكن استخدام هذه الصور ولو حتى جزء بسيط منها من دون اذن كما انه لا يمكن نشرها .
© 1994 Harun Yahya. www.harunyahya.com
page_top