لقاءات شيقة 22 نيسان / أبريل 2015

جوكالب بارلان: مساء الخير. مرحبًا بكم في حوارٍ مباشرٍ مع السيد عدنان أوكطار. أهلًا بك سيد أوكطار.

عدنان أوكطار: أهلًا وسهلًا بك أيضًا. شرَحَ الإنجيلُ عودةَ النبي عيسى (عليه السلام) بالتفصيل، وهو أمرٌ متصل بالإيمان عند المسيحيين.

وقد أكّدَ القرآن بشدة على الموضوعات التي أخطأ الناس فهمها عن النبي عيسى (عليه السلام).

فعلى سبيل المثال، أخطأ المسيحيون في فهم بعض ما جاء عن أم المسيح وأبيه، مدعين أنه ابن الله.  يُكَذِّب القرآن هذا الادّعاء بشدّة، وأكّدت نصوص القرآن أنّ عيسى (عليه السلام) ليس ابن الله، وأنه نبي الله. لكن يقرُّ القرآنُ القضايا الصحيحة. مثل ماذا؟  مثل عودتِه عليه السلام. يذكُرُ القرآن أن عودة عيسى (عليه السلام) هي "علامةٌ ليوم القيامة" في آخر الزمان..  وقد حان وقتها. فالنبي عيسى (عليه السلام) هو علامة يوم القيامة؛ بل مجيئُه علامةٌ حيوية جدًا لدرجة أن القرآن يؤكدها بوصفها "علامة". وهذا هو التفسير الوحيد الذي رأيته في القرآن، وهو التفسير الوحيد لكونه علامةً ليوم القيامة.

 فمجيءُ المسيح (عليه السلام) [هو علامةٌ من علامات يوم القيامة]. أخبر القرآن أنّ عيسى لم يمت، وأن الله قد رفعه إلى السماء. يقول الله تعالى (وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا) (سورة النساء 157) إنهم لم يقتلوه أو يصلبوه. أكد الله هذا مرتين في الآية القرآنية. أخي، ألا تفهم؟ لقد كرر الأمر مرتين، فهُم لم يصلبوه ولم يذبحوه. بل رفعه الله إليه. لماذا تصرّ كثيرًا إذًا؟ يعصفُ القرآن بتلك المعتقدات الخاطئة لدى المسيحيين، ويدعَمُ الصحيحَ منها. وهذا أمرٌ يدعم المعتقدات الصحيحة إذ يُقسِم نبينا (عليه الصلاة والسلام) على هذا. ألا ترى أنه لا يُقسم على المواضيع الأخرى؛ لكنه يقسم على مجيء المسيح (عليه السلام). جاء في صحيح البخاري: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (والذي نفسي بيده ليوشكنَّ أن ينزل فيكم ابنُ مريم حكماً مقسطاً ..)

(كحاكم فقط)" الظلم هو أكبر مشاكل العالم اليوم. وبينما العالم يحترق اليوم، ما هي المشكلة الأكثر إلحاحًا؟ الظلمُ. وما المميزُ بشأن عيسى (عليه السلام)؟ أنه سيأتي ليحلّ المشكلة الأكثرَ إلحاحًا؛ ألا وهي الظلم.

ويقول صلى الله عليه وسلم: "والذي نفسي بيده." ..انظروا كيف يؤكد ذلك عدة مرات. أن يقسم على هذا الأمر، أنّ عيسى بن مريم (عليه السلام) سيعود.

كارتال جوكتان: يوجد في الكتب الستة -وهي المصدر الأكبر والأكثر ثقة للأحاديث النبوية- أحاديث عن نزول المسيح عليه السلام. وهي أيضا موجودة في موطأ الإمام مالك، وموجوده في كتب ابن خزيمة و ابن حبان، وأيضًا في مسند ابن حنبل.

عن أبي هريرة رضي الله عنه: قال رسول الله صلى الله علية وسلم: "والذي نفسي بيده بيده ليوشكن أن ينزل فيكم ابن مريم حكمًا مقسطًا."

عدنان أوكطار: انتبه فهذا أمر حيوي.

كارتال جوكتان: لذا ساعدني هنا، المسيح عيسى بن مريم عليه السلام سوف يعود. وسيكون مجرد حاكم وقاض، كما ذكر في روايات أبي داوود للأحاديث.

عدنان أوكطار: حاكم.

كارتال جوكتان: (ليس بيني وبين عيسى نبي، وإنه نازل فإذا رأيتموه فاعرفوه رجل مربوع على الحمرة والبياض ينزل بين مُمَصَّرَتين كأن رأسه يقطر وإن لم يصبه بلل).

عدنان أوكطار: يذكر الحديث تلك الثياب لأنها معجزة، فهي ثيابه الأصلية، هي نفسها الثياب التي كان يرتديها حين رفع إلى السماء.

كارتال جوكتان: "رَجُلٌ مَرْبُوعٌ إِلَى الحُمْرَةِ وَالبَيَاضِ بَيْنَ مُمَصَّرَتَيْنِ كَأَنَّ رَأْسَهُ يَقْطُرُ وَإِنْ لَمْ يُصِبْهُ بَلَلٌ فَيُقَاتِلُ النَّاسَ عَلَى الإسْلاَمِ ... وَيُهْلِكُ المَسِيحَ الدَّجَّالَ فَيَمْكُث فِي الأرْضِ أَرْبَعِينَ سَنَةً ثمَّ يُتَوَفَّى فَيُصَلِّي عَلَيْهِ المُسْلِمُون". أخرجه أبو داود وأحمد في مسنده.

عدنان أوكطار: سيعود المسيح عيسى وعمره 33 عامًا، و أضف إليها أربعين سنة أُخرى.. يبدو من هذا .. أنه سيموت عن عمر يناهز ثلاثة وسبعين عاماً ... أربعين سنة .. نعم أنا أستمع.

كارتال جوكتان: "العرب يومئذ قليلٌ، وجلهم ببيت المقدس، وإمامهم رجل صالح، فبينما إمامهم قد تقدم يصلي بهم الصبح إذ نزل عليهم عيسى بن مريم الصبح، فرجع ذلك الإمام ينكص، يمشي القهقرى ليقدم عيسى يصلي، فيضع عيسى عليه السلام يده بين كتفيه ثم يقول له: تقدم فصل فإنها لك أقيمت، فيصلي بهم إمامهم، فيكون عيسى بن مريم في أمتي حكمًا عدلًا، وإمامًا مقسطًا، يدق الصليب، ويذبح الخنزير، ويضع الجزية، ويترك الصدقة، فلا يسعى على شاة ولا بعير، وترفع الشحناء والتباغض، وتنزع حمة كل ذات حمة، حتى يدخل الوليد – أي الطفل الصغير – يده في الحية – أي في فمها – فلا تضره، وتفر الوليدة الأسد فلا يضرها، ويكون الذئب في الغنم كأنه كلبها، وتملأ الأرض من السلم كما يملأ الإناء من الماء، وتكون الكلمة واحدة، فلا يعبد إلا الله، وتضع الحرب أوزارها..." ( ابن ماجه ، كتاب الفتن، حديث رقم 4077، 2: 1363).

عدنان أوكطار: والآن، أعد قراءته هذه المرة من البداية وببطء.

كارتال جوكتان: فيكون عيسى بن مريم في أمتي حكمًا عدلًا، وإمامًا مقسطًا، يدق الصليب، ويذبح الخنزير،

عدنان أوكطار: والآن انظر، لم يعد هناك اعتقاد في الصليب، بفضل مَن؟ بفضل عيسى عليه السلام. فهو يقول حينئذٍ  أن لحم الخنزير محرّمٌ وفقًا لما جاء بالقرآن،  فلا يأكلون لحم الخنزير بعدها. نعم (أكمِل)

كارتال جوكتان: ويضع الجزية، (ضريبة تفرض على المسيحيين واليهود).

عدنان أوكطار: ولأنه يومئذ لن يكون للمسحيين حقٌّ في الهيمنة.. ، سيتوحد المسيحيون والمسلمون معًا.

كارتال جوكتان: وترفع الشحناء والتباغض.

عدنان أوكطار: وسيختفي الإرهاب عن وجه الأرض، وتعمُّ الصداقة والأخوة والمحبة.

كارتال جوكتان: وتُملأ الأرض من السلم كما يملأ الإناء من الماء.

عدنان أوكطار: الإناء الممتلئ بالماء يعني أنها ستكون نظيفة جدًا وجميلة وجيدة، وهذا هو المعنى المقصود.

كارتال جوكتان: قال رسول الله "رجلًا مربوعًا، إلى الحمرة والبياض، عليه ثوبان ممصران، كأن رأسه يقطر وإن لم يصبه بلل، فيدق الصليب، ويقتل الخنزير ، ويضع الجزية، ويدعو الناس إلى الإسلام، فيهلك الله في زمانه الملل كلها إلا الإسلام" .. فهو سيحكم وفقًا لأحكام الشريعة الإسلامية للنبي محمد (ص). وأنه سوف يتبع النبي (صلى الله عليه وسلم) على الرغم من أنه هو نفسه نبي، وأنه سوف يكون من أمة النبي (عليه الصلاة والسلام). وسيكون هو الأُمة ورفيق النبي (صلى الله عليه وسلم) لأنه رآه في ليلة معجزة العروج إلى السماء، وحتى أنه سيكون صاحب الأفضلية من بين أصحابه.

عدنان أوكطار: اقرأه مرة أخرى..

كارتال جوكتان: رجلًا مربوعًا، إلى الحمرة والبياض، عليه ثوبان مُمَصَّران، كأن رأسه يقطر وإن لم يصبه بلل، فيدق الصليب، ويقتل الخنزير ، ويضع الجزية، ويدعو الناس إلى الإسلام، فيهلك الله في زمانه الملل كلها إلا الإسلام" .. فهو سيحكم وفقًا لأحكام الشريعة الإسلامية للنبي محمد (ص). وأنه سوف يتبع النبي (صلى الله عليه وسلم) على الرغم من أنه هو نفسه نبي، وأنه سوف يكون من أمة النبي (عليه الصلاة والسلام) وسيكون من أصحابه صلى الله عليه وسلم.

عدنان أوكطار: من أصحابِه..  جيد.

كارتال جوكتان: لأنه رآه في ليلة معجزة العروج إلى السماء، وحتى أنه سيكون صاحب الأفضلية من بين أصحابه.

عدنان أوكطار: حسنًا، والآن دعنا نشاهد بعض أشرطة الفيديو عن النبي عيسى (عليه السلام). وسوف نستأنف الحديث بعد قليل. دعونا نشاهد جميعَ الأحاديثِ المتعلقة بهذا الشأن. وسنعود.

أفلام قصيرة

إندير دابان: لقد وصلنا إلى نهاية حديثنا اليوم، نراكم مجددًا غدا. 

2015-07-26 19:06:54

عن الموقع | اصنع صفحتك الخاصة | اضف للمفضلة | RSS Feed
كل المواد التي تٌنشر على هذا الموقع , يمكن نسخها وواستنساخها بشرط اظهار الموقع كمرجع من دون دفع حقوق الطبع والنشر .
حقوق النشر والطبع لكافة الصور الشخصيه التي تخص السيد عدنان اوكتار ان كان في اعماله او في موقعنا فهي تخص ل ت د شتي للنشر العالمي . لا يمكن استخدام هذه الصور ولو حتى جزء بسيط منها من دون اذن كما انه لا يمكن نشرها .
© 1994 Harun Yahya. www.harunyahya.com
page_top