23 أبريل 2015

إندير دابان: طاب مساؤكم أعزائي المشاهدين، نبدأ الآن برنامجنا محادثات شيقة، أهلًا بك سيد عدنان أوكطار.

عدنان أوكطار: أهلًا بك، لولا وجودنا لاستطاعت الداروينية نشر الفساد في الأرض. على سبيل المثال، هل تجد أساتذة في تركيا يحاربون هذا الفكر؟ إن وزنهم وثقلهم في مواجهة الداروينية كوزن الريشة، لا يمكنهم مواجهة الأمر وحدهم.

الأمر رائع حقًا باللغة العربية "وما قتلوه" وكذلك "وما صلبوه"، يقول الله تعالى في الآية 159 من سورة النساء، أعوذ بالله من الشيطان الرجيم "وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلَّا لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ" صدق الله العظيم. تقول الآية أن أهل الكتاب سيؤمنون به قبل موتهم، هذا لم يحدث بعد، ولكن هل يقول القرآن شيئًا عبثًا؟ أو هل يوجد شيء في القرآن غير حقيقي؟ هذا ما يزعمه الأرثوذكسيون، لا يمكن أن تصدقهم أبدًا. تقول الآية 55 من سورة آل عمران "وَجَاعِلُ الَّذِينَ اتَّبَعُوكَ فَوْقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ" هذا الزمان سيأتي مؤخرًا. يقول بديع الزمان بأن السيد المسيح عليه السلام لن يقوم بالكثير من الأشياء كما في كتابه رسائل النور، يقول أيضًا أن محبيه وأتباعه من المخلصين (المسيحيين الحقيقيين) سيقودون هذا العالم. المهدي عليه السلام سيوليهم الحكم، يقول بديع الزمان "سيكون هدفه الأساسي أن يشرح للناس حقيقة الخلق، وخطأ الداروينية والمادية، وكذلك سيشرح لهم معجزات القرآن الكريم" كل ذلك سيكون لمجموعة من الصادقين المخلصين أصحاب الإيمان القوي في هذا العالم.

أوكطار بابونا: أين سيكون المسيح عيسى (عليه السلام)؟

عدنان أوكطار: في رأيي الشخصي، في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث يمكن له الوصول إلى أكبر قدر من النفوذ، سيقوم بالكثير من الجهود ويساعده في ذلك كونه وسيمًا وذا أخلاق فاضلة وصغير السن، بالتأكيد سينظر الجميع له نظرة إيجابية وسيكون هذا في صالحه، ربما حتى يظن البعض أنه السيد المسيح. ربما يمكث في منازلهم حيث سيتنقل بين أكثر من مكان آمن للإقامة كما يقول الحديث أنه سيعيش أربعين عامًا، من عمر 33 إلى عمر 73 عامًا. لا أعلم ما عمره الآن، ربما يكون 43، ربما يكون قد مضى 10 سنوات الآن.

جوكالب بارلان: هل سيموت بعد المهدي عليه السلام؟

عدنان أوكطار: نعم، سيموت بعد حضرة المهدي عليه السلام، ولكن لا شيء يمكنه أن يمنع حرية الاعتقاد أو الفكر، سيقول الناس "ربما يكون هو" فقط، سيكون مجرد اعتقاد غير مؤكد. إذا كان هناك فرصة لمقابلته الآن فلن يكون ذلك مؤشرًا أيضًا، لأنه سيكون بلا قوة أو سلطة الآن، لن يكون له تأثير على العالم. ما الذي يمكن أن يفعله، أو ما الذي يمكن أن يقوله؟ إذا قال لك "أنا السيد المسيح" لن يصدق الناس، ولكن هناك الكثير من الأدلة أنه سيكون هناك أكثر من مسيح كاذب وذكر ذلك في الكتب السماوية، وسيظهروا قبل ظهور المسيح الحقيقي.

في الإصحاح الثامن عشر من سفر التكوين "فقال الرب إن وجدت في سدوم خمسين بارًا في المدينة فإني أصفح عن المكان كله من أجلهم (18-26) فأجاب إبراهيم وقال إني قد شرعت أكلم المولى وأنا تراب ورماد (18-27)" انظر إلى تواضع النبي إبراهيم وإلى جماله "أنا تراب ورماد" انظر إلى هذه الكلمات، يقول إنه مجرد تراب ورماد، إنه لا شيء، كما يقول الله في العدد 28 "ربما نقص الخمسون بارًا خمسة أتهلك كل المدينة بالخمسة فقال لا أهلك إن وجدت هناك خمسة وأربعين" فيسأله النبي إبراهيم عليه السلام مجددًا "فعاد يكلمه أيضًا وقال عسى أن يوجد هناك أربعون" فيجيبه الله "فقال لا أفعل من أجل الأربعين" ثم يسأل النبي إبراهيم في العدد التالي "فقال لا يسخط المولى فأتكلم عسى أن يوجد هناك ثلاثون" فيجيبه الله "فقال لا افعل إن وجدت هناك ثلاثين" يسأله نبي الله إبراهيم الرحمة والمغفرة، ثم يسأل مجددًا في العدد 31 "فقال إني قد شرعت أكلم المولى عسى أن يوجد هناك عشرون" فيجيبه الله مرة أخرى "فقال لا أهلك من أجل العشرين" ثم يعتذر مجددًا ويسأل ماذا إن كان عشرة فقط ويستمر الله في عطائه ورحمته لأنبيائه. هناك مثال آخر مع نبي الله موسى ولكن في القرآن، أعوذ بالله من الشيطان الرجيم "قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنْظُرْ إِلَيْكَ" صدق الله العظيم (سورة الأعراف – الآية 143) كما قال أيضًا النبي إبراهيم في الآية 260 من سورة البقرة "رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَىٰ" صدق الله العظيم. يحب الله أنبياءه كثيرًا، لذلك نجد في مناجاتهم له الكثير من الحب والإجلال. بالعودة إلى الإصحاح الثامن عشر في العدد 32 يقول الله لإبراهيم "لا أهلك من أجل العشرة" هذه إشارة من التوراة أيضًا بأن هذا العالم لن يهلك ولو كان به عشرة فقط من الصالحين، يؤخر الله يوم القيامة لأجل عشرة أشخاص فقط.

جوكالب بارلان: في سورة الأنفال، الآية 33، يقول الله تعالى: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم "وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ" صدق الله العظيم.

عدنان أوكطار: ما شاء الله.

بولينت سيزجين: إذا كنت ترى الأمر مناسبًا، يمكننا عرض بعض الصور لأكثر من مسيح كاذب ظهروا بالفعل.

عدنان أوكطار: هذا الأمر مذكور في الإنجيل أيضًا "لأنه سيقوم مسحاء كذبة وأنبياء كذبة" (سفر مرقس – 13:22). أخبرنا الرسول صلى الله عليه وسلم بذلك في الحديث أيضًا "سيكون في أمتي ثلاثون كذابون كلهم يزعم أنه نبي" كل هؤلاء يزعمون أنهم المسيح، دعونا نراهم.

بولينت سيزجين: آلان جون ميلر، حسن ميزاراسي، إينري كريستو، راييل، ريوهو أوكاوا، سيرجي توروب. هؤلاء كلهم حتى الآن.

عدنان أوكطار: نعم، هذا يعني أن هناك الكثير منهم، سيتكرر هذا الأمر حتى نهاية الزمان، وهو يتكرر من الآن. هذه معجزة أيضًا من معجزة النبي عليه الصلاة والسلام والإنجيل كذلك.

أوكطار بابونا: كم سيحتاج الأمر من وقت ليجتمعوا مع المهدي عليه السلام إن شاء الله؟

عدنان أوكطار: في البداية، سيكون هناك فتنة وقتال كبير. سيظن الناس بأن هذه كارثة عظمى، سيعتقدون أن الأمور على وشك الوصول للنهاية، ولكن برغم ذلك، إنها مجرد البداية. ستسيل الدماء كالأنهار، سيلتفت وجهاء هذا العالم إلى أمر لم يعيروه أي انتباه من قبل، سيقولون "لا يمكننا إيقاف ذلك، ولا أي أحد آخر يستطيع إيقافه، لا بد من قوة خارقة للطبيعة لإيقاف الأمر" ثم سيسألون "ماذا سنفعل؟" سيصلون إلى أن النتيجة هي ظهور المهدي عليه السلام. الآن ربما تلاحظ أنهم يتحدثون بلغة المهدي عليه السلام، ولكن فيما بعد سيعلنون ولاءهم له. بالتأكيد، أنا وأنت والجميع سوف نؤمن به.

بولينت سيزجين: هل يمكن للمسيح عيسى عليه السلام أن يكون قد قابل المهدي الآن؟ ربما يكون من أتباعه؟

عدنان أوكطار: لن يكون من الممكن له أن يدرك ذلك، فكر فقط بأننا نحن أتباع المهدي عليه السلام، نحن تلاميذه. سيكون هناك أكثر من مسيح كاذب ويتوقع البعض منا أن نصدقهم. على سبيل المثال، اللورد راييل، وهو مدعٍ للنبوة في روسيا، حتى هؤلاء المدعون يجدون من يتبعهم ويصدقهم، لذا فسيكون من المستحيل ألا يعرف المسيح عليه السلام المهدي عليه السلام، سيعرفه بالتأكيد لأن لديه من الحكمة والمعرفة ما يحتاجه لذلك، نحن فقط من نجهل من هو، إذا لم يكن لدينا الوعي، فبالتأكيد لن نعرف وقتها وبالتأكيد فإن الله لم يخبرنا عن هويته وخبأ هذا الأمر لسبب ما، ولكن بالتأكيد فالسيد المسيح عليه السلام سيعرف المهدي. نحن نتحدث الآن هنا بهدوء، ولكن أمريكا تهتز، تلك المجموعات المسيحية تستعد لتستضيف السيد المسيح عليه السلام، ولكن أي المجموعات المسيحية أكبر في أمريكا؟ نعم إنها المورمون، يجب أن يعرف قادة المورمون بالأمر مبكرًا، ولكن لا دليل حول هذا الأمر. على سبيل المثال، ذكرنا أكثر من مسيح كاذب، فربما يخرج شخص آخر من العام ويدعي نفس الأمر لا قدر الله ولكنهم سيعرفون بأنه ليس هو المسيح الحقيقي لأنهم يعرفون صفاته، إنهم لن يتدخلوا للرد على هؤلاء، ولن يستطيع أحد أن يشبهه في نبله أو حكمته أو إيمانه، سيكون غير منطقي على الإطلاق.

في نهاية المطاف، الهدف الرئيسي للمهدي عليه السلام هو أن يسود الإسلام العالم بما يملكه من قوة وسلطة وتأثير وجهد، لن يستطيعوا إيقافه، وهكذا سيعمل المهدي عليه السلام. على سبيل المثال، ربما تجد كتابًا عن الداروينية يشرح أن هذه النظرية لا تصلح وغير صحيحة. عندما نقرأ هذا الكتاب فنحن نتأثر به، وهذا يعني أننا قد فهمنا خطأ الداروينية. على الرغم من ذلك ربما يكون هناك من يخالفنا في هذا الفكر. الآن، دعني أقول لك لا يوجد من يعيش على وجه الأرض إلا وقد تم تهيئته ليستجيب لفكر المهدي عليه السلام، إنها سلسلة من الأفعال. على سبيل المثال، الحكومة في تركيا تتأثر بنظام المهدي عليه السلام، يمكن ملاحظة ذلك في قراراتهم وفي كل الجوانب، كذلك الأمر في مصر، ربما هم رافضون للأمر، إلا أنهم يتأثرون به بكل تأكيد. الأمر كذلك في المملكة السعودية كما يمكن أن ترى على التلفاز والآن الكثير من العامة أصبحوا يهتمون بأمر المهدي عليه السلام وبأن يعرفوا عنه، تلاحظ أن الكثير من القنوات تتحدث عن الأمر، وكذلك المنظمات الإسلامية في أوروبا.

ما الذي يقوله تنظيم داعش؟ إنهم يفتخرون بتلك الأمور "سندمر وسنذبح وعندما يأتي المهدي عليه السلام سنعلن البيعة له"، ربما لم يكونوا ليقولوا مثل هذه الرسالة إذا لم يتأثروا بالمهدي عليه السلام، إنهم لم يصلوا لهذا الإدراك من صحيح البخاري أو مسلم، أنا أخبركم أنهم يعلمون عن المهدي عليه السلام بشكل مباشر، ربما يكون ما يقومون به ليس عملهم وربما لا يكون لديهم هذه المعلومات ولكن الأمور تسير وفق ما هو مخطط لظهور المهدي. ربما تقول أن ما يفعلونه لا علاقة له بوصف المهدي عليه السلام وصفاته الجميلة، إنهم في الطرف المقابل تمامًا وليس لهم أية علاقة بالأمر ولكن على الرغم من ذلك فإن جزءًا أساسيًا مما سيقوم به المهدي هو القضاء على الظلم تمامًا بحسم وثبات.

إندير دابان: أستاذي، لقد قلت ذات مرة إن "نظام المهدي ينتشر في تسلسل، ولكنك قلت بأن الناس لا يمكنهم معرفة مصدر هذا الأمر".

عدنان أوكطار: ما شاء الله. مؤخرًا، يقوم هؤلاء الذين يزعمون بأنهم المسيح بإيصال الكثير من الرسائل. على سبيل المثال هذا أحدهم، عيسى باريس كيليش، إنه أحد المدعين ويقول "اسألوا تعطوا، اطلبوا تجدوا، اقرعوا يفتح لكم" كما في الإصحاب السابع من إنجيل متى. رسالة من مشاهد يدعى محمد بلقان يقول "تحية لبرنامجكم الكريم وللعالم كله ولمشاهدي قناة A9 من مدينة سوسورلوك" ويضيف أن موضوع ظهور المسيح به فتنة ويدعو الله أن يحفظنا منها. ربما يعاني من اضطراب، لقد وضحنا هذا الأمر وأعطينا الأحاديث وعرضنا الكثير من الصور، هذا الأمر سيحدث في آخر الزمان ولكن بلا وقت محدد.

إنهم يزعمون أن الناس عندما يرون المهدي عليه السلام سوف يصدمون، هذا الأمر خاطئ ولن يكون الأمر هكذا، ما سيفاجئ ويدهش الناس هو انتشار وسيطرة الإسلام وسيكونون سعداء بذلك، لن يصدموا عندما يرون المهدي عليه السلام ولكنهم سيسعدوا بوجوده، سترى هذا الأمر ظاهرًا وستجد أنهم مندهشون ويقولون "إنه لأمر رائع، إنه يبدو كما تم وصفه تمامًا؟ هل هذا هو حقًا؟ نحن نعتقد أنه هو". أما بالنسبة للمسيح عليه السلام فلن يقوم بالكثير من الأشياء ولن يبذل الكثير من الجهود، سيكون متابعًا لما يحدث أو بمعنى آخر ستكون تحركاته وتصرفاته فردية، هذا كل ما في الأمر. هل فهمتم الآن أهمية ظهور المهدي عليه السلام؟ ربما يكون عيسى عليه السلام بمثابة الوزير بالنسبة له، فبعد مرور أكثر من ألفي عام سيرسله الله إلى الأرض من جديد ليكون معاونًا لحضرة المهدي عليه السلام. هكذا يمكنكم تخيل منزلة المهدي عليه السلام وقدره. يقول بديع الزمان أن المسيح عيسى عليه السلام هو نبي بعث بالكثير من المعجزات التي شهد عليها الجميع، العالم بأسره شهد عليها، سيرسل من جديد من الجنة. يخبرنا أيضًا بديع الزمان بأن السيد المسيح يأتي وبعد ذلك سيقوم أتباعه المخلصون والذين يحملون الإيمان الحقيقي بالتعرف عليه بنور الإيمان والبصيرة، ولكن العامة من الناس لن يستطيعوا معرفته بوضوح، لأنهم سيرونه كشاب وسيم يبدو كالأوروبيين على سبيل المثال.

رسالة من أحد المشاهدين "أنا أحاول متابعتكم من الولايات المتحدة، ربما التوقيت لا يسمح لنا بذلك دائمًا. سيد عدنان أوكطار، لم أستطع متابعة حديثك عن نزول المسيح عيسى عليه السلام، لم أستطع حتى مشاهدة الإعادة".

بالتأكيد، لقد تحدثنا كثيرًا عن آيا صوفيا، وما يحيط به من أور خارقة واستثنائية. لقد كان مركزًا للإمبراطورية التي بنيت هناك والمكان هناك مجاور تمامًا للمسجد الأزرق. إذا لم يكن هناك شيئًا هامًا هناك لما قاموا بالتركيز على هذه المنطقة، يوجد هناك أمر خطير له علاقة بالسيد المسيح عليه السلام ولكني لا أعلم ما هو.

دعونا نأخذ فاصلًا قصيرًا ثم نعود من جديد.

إندير دابان: نواصل برنامجنا مع مجموعة من مقاطع الفيديو إن شاء الله.

سنبدأ الآن.

عدنان أوكطار: كما هو مذكور في الأحاديث أن المسيح عيسى عليه السلام ستكون رسالته الأساسية هي نشر العدل، كما نرى الآن فإن العدل غائب عن هذا العالم، وكذلك فإن تلاميذه سيقومون بمساعدته في ذلك، أي إزالة الظلم. أظن أنه سيكون لهم مناصب في الأمم المتحدة ومنظمات أخرى، ولكن إحداث تأثير عالمي ليس بالأمر السهل لأن المهدي عليه السلام سيكون له الأثر الأكبر في هذا الأمر.

في القدس، حيث سيتواجد المهدي عليه السلام، ولكننا لن ندعوه بالمهدي في هذا الوقت، لأن من سيكون موجودًا هناك هو المسيح عيسى، سيكون هناك أيضًا من يدعون أنهم المسيح ولكن عندما يأتي المسيح الحقيقي سيكون في وقت معين وسنعرف ذلك، لن يستطيع أي مدع أن يكون ذا تأثير، لن يسمح له أن يكون. ليس الأمر متعلقًا بالقدر، ولكن لن يستطيع شخص مجنون أن يصل إلى هذه المكانة.

أوكطار بابونا: هل ستحدث المقابلة الأولى بينهم في القدس (المسيح والمهدي عليهما السلام) إن شاء الله؟

عدنان أوكطار: يبدو أن الأمر كذلك، أو بطريقة أخرى يمكننا القول بأن هذا ما ذكر في الأحاديث.

رسالة أحد المشاهدين: "في العديد من المواضع ذُكر أن المهدي عليه السلام أسود العينين وفي مواضع أخرى ذكر أنه سيخرج من المدينة. ولكنك تقول بأنه سيخرج من القسطنطينية، وعلى الرغم من أن الأحاديث تقول بأن عيناه خضراء اللون، يوجد من يقول بأن عيناه سوداء".

الآن، الأمر الشيق في هذا الموضوع هو أنه في الحديث تم ذكر أن عيناه خضراء ولكن هناك العديد من التفاسير تقول بأن عيناه سوداء، عليك أن تتدبر الأمر بقلبك، على الرغم من ذكر اللون الأخضر إلا أن هناك الكثير من المفسرين قد فسروا بأن المقصود هو اللون الأسود. على سبيل المثال، هناك بعض الكتب التي تتحدث عن المهدي عليه السلام تقول "أعين المهدي عليه السلام ذات لون أسود" ولكن المذكور في الأصل هو اللون الأخضر وهو ما جاء به نص الحديث، وإذا سألتهم "ما مصدر هذه المعلومة؟" يقولون بأن التفسير أحيانًا لا يحمل المعنى النصي للكلام، ربما يكون لدينا بعض العقبات في هذا الأمر لأننا لا نتحدث العربية ولكن ما نص عليه الحديث هو أن عيناه خضراء وبالنسبة لي لا يوجد معنى سوى أنها خضراء.

أمر آخر، عندما قال الرسول بأن المهدي سيخرج من المدينة، فسأله الصحابة "أية مدينة يا رسول الله؟" فأجاب أنها القسطنطينية. أخي العزيز، الأحاديث بشأن المهدي واضحة وصريحة، لقد أخبرنا الرسول أن المهدي لن يكون من متحدثي العربية ولكنه سيولد في مكة. ربما يكون هذا الأمر غريبًا جدًا، كيف يولد رجل في مكة والتي تتحدث العربية بأكملها دون أن يتحدث هو العربية؟ لأنه من المستحيل أن يولد أحدهم في مكة أو المدينة دون أن يعرف العربية. يقول حديث آخر بأنه يولد في المدينة وأنه سيعيش ويكبر فيها وسيخرج منها، إذا سألنا أنفسنا كيف يمكن ألا يتحدث العربية بعد كل ذلك؟ يمكننا إذا تفسير أن المدينة المذكورة في الأحاديث ليست المدينة التي نعرفها الآن، فلا يمكن أن يخرج منها من لا يتحدث العربية، فيمكننا تفسير خروجه من القسطنطينية بذلك وكذلك أن النبي صلى الله عليه وسلم قد وصفها في الأحاديث، حتى عندما سأله الصحابة "أية مدينة؟" فأجاب بأنها القسطنطينية إلى جانب أن هناك اثنا عشر حديثًا يتحدث عن هذه المدينة. من المؤكد بأن المهدي عليه السلام سيغزو إسطنبول، وهي المدينة ذات الأسوار، سيغزوها بالكامل بلا شك.

إيرديم أورتوزون: تقول أنه "سيخرج ومعه أدلة مقدسة".

عدنان أوكطار: "سيخرج ومعه أدلة مقدسة" أين توجد هذه الأدلة؟ في إسطنبول، ما معنى أنه سيخرج بهم؟ يعني أنه سيخرج من نفس المكان الذي تتواجد فيه.

أوكطار بابونا: كما يقول أيضًا "إنه لن يغادر أرض روما"، تركيا سميت بأرض الروم في الماضي.

عدنان أوكطار: يدعي الناس بأنهم لا يفهمون الأمر على الرغم من أنه واضح جدًا.

رسالة أحد المشاهدين: "أستاذي، كتاب أطلس الخلق الذي كتبته مثل أمرًا رائعًا ومطمئنًا لكل المسلمين في أنحاء العالم وكذلك مثل مرجعًا هامًا، قبل أن تكتب هذه الكتب كنا ضعفاء ولا نملك القوة".

ولكنه يقول بأنه الآن يمكنه تحدي أيًا كان، يقول بأن الداروينية قد انهارت ويقول "كيف وصلت لهذا الفهم؟" ويواصل قائلًا "اقرأوا كتب عدنان أوكطار وستصلوا إلى الكثير من خلالها، على الرغم من كوني ضده إلا أنني أنصحكم بقراءة كتبه"، لقد تأثر حقًا بعد قراءة الكتاب.

السبب في أن المسيح عيسى عليه السلام سيكون حاكمًا هو أنه سيقود بعد المهدي عليه السلام، تفسير ذلك في أن المهدي عليه السلام يقول بأن المسيح عيسى يجب أن ينجح في رسالته، ولكن الوقت بينهما ضئيل جدًا، أعني أنه وقت قصير حقًا.

بما أن الرسول صلى الله عليه وسلم قد قابل المسيح عليه السلام في ليلة الإسراء والمعراج، فهو رفيق له. إذا سألت: هل رأى الرسول صلى الله عليه وسلم المهدي عليه السلام؟ أقول لك نعم، لقد رآه والمهدي أيضًا سيكون من رفقاء النبي.

أوكطار بابونا: يقول بأن المهدي عليه السلام كان مشرقًا كالنور بينهم، ما شاء الله.

عدنان أوكطار: نعم، يقول الرسول صلى الله عليه وسلم بأنه رأى كل الأنبياء والرسل وأنه كان يوجد في وسطهم من يشع بالنور وعندما سأل الله سبحانه وتعالى عنه أجابه بأنه المهدي عليه السلام وقال بأن يحبه ويحب من يحبه.

الرداء أصفر اللون لعيسى عليه السلام هو أمر شهير، سيكون مرتديًا إياه عندما يعود، تخيل أن هذا الرداء عمره ألفي عام، كذلك شعره ذو جودة لا مثيل لها، الرسول صلى الله عليه وسلم أعطانا بعض التفاصيل الجذابة كصفة شعره، سيكون شعره جافًا ولكنه سيبدو كما لو كان مبللًا، أليس شعر كهذا سيبدو مذهلًا؟ على سبيل المثال، عندما تراه ستسأل "هل هذا الشعر مبلل؟" ولكنك إذا لمسته ستدرك أنه جاف وليس مبلل.

في ليلة الإسراء والمعراج، قال الله تعالى للنبي صلى الله عليه وسلم "يا محمد، هل تريد أن تراهم؟" فأجابه النبي "نعم يا رب". متى حدث ذلك؟ لقد حدث في ليلة الإسراء والمعراج، كل من رآهم النبي صلى الله عليه وسلم في هذه الليلة سيكونون من رفقائه وصحبته. لقد تم تكريمهم بجعلهم من رفقة النبي، يقول النبي أنه عندما تعمق أكثر رأى علي بن أبي طالب وأبناءه الحسن والحسين وعلي بن الحسين ومحمد بن علي وجعفر بن محمد وعلي بن موسى ومحمد بن علي وعلي بن محمد وحسن بن علي حتى وصل للإمام المهدي عليه السلام والذي وصفه النبي كما لو كان نجمًا يلمع وسط هؤلاء، فسأل النبي الله سبحانه وتعالى "من هؤلاء يارب؟" فأجابه بأن هؤلاء هم الأئمة وبأن هذا الذي في الوسط هو المهدي عليه السلام، وهو من سينتقم من الأعداء وينتصر عليهم وطلب منه الله أن يحبه ولهذا يحب النبي صلى الله عليه وسلم الإمام المهدي عليه السلام ولذلك أيضًا تحدث عنه كثيرًا كما ترى في الأحاديث، هذا كله لأنه يحبه ويحب من يحبه. لذلك، أليس من المستحيل ألا نحب المهدي عليه السلام؟ إذا كان الله يحبه والرسول صلى الله عليه وسلم يحبه أيضًا، لقد قال عنه "المهدي من ذريتي"، لقد اعتبره النبي كابنه، فيمكننا من هنا أن نفهم أنه سيكون من رفقاء النبي صلى الله عليه وسلم في الجنة، وهذا تكريم للمهدي عليه السلام حيث أن اللقاء بينهم مذكور في الأحاديث بشكل واضح.

من الثابت أيضًا أن السلام سيعم الأرض في عهد المسيح عيسى عليه السلام، وكل الحروب والنزاعات ستنتهي تمامًا.

سينزل المسيح عيسى عليه السلام على الأرض، سيتزوج وينجب كذلك، حيث سيعيش من 40 إلى 45 عامًا ثم سيموت وسيدفن بجوار الرسول صلى الله عليه وسلم كما هو مذكور في الأحاديث حيث أوصى النبي أن يترك الجانب الأيمن من قبره فارغًا من أجله حيث يوجد بجانبه أيضًا قبر أبو بكر الصديق، حيث ذكر الرسول في حديثه أنه "يموت فيدفن معي في قبري" وهذا يعتبر أمرًا من النبي صلى الله عليه وسلم بدفن المسيح بجواره. يوجد دليل آخر واضح جدًا وهو أنه عند زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم تجد مساحة كبيرة قد تركت فارغة على يمين النبي، إنها لأجل هذا الأمر، كما أنك ستلاحظ أن المسافة على يسار قبر النبي ليست بهذا الحجم الذي على اليمين حيث دفن الصحابة على يسار النبي، أما في الجانب الأيمن فيمكنك ملاحظة المساحة الفارغة التي سيدفن فيها المسيح عليه السلام. يقول في الحديث "يموت فيدفن معي في قبري، فأقوم أنا وعيسى بن مريم من قبر واحد". بما أن المسيح عيسى هو كلمة الله، والله سبحانه وتعالى من صفاته أنه الحي الذي لا يموت فإن لديه القدرة على أن يبعثنا من جديد، سيبدأ الله البعث من هناك، ما شاء الله. يقول النبي بأنه سيبعث هو والمسيح معًا كما سيدفن في الروضة الشريفة معه، هناك من يزعم بأن هذا الأمر غير صحيح، فلماذا إذًا تركت مساحة فارغة على يمين قبر النبي؟ بالتأكيد هناك سبب لذلك، فما هو السبب؟ ربما تقول لي بأن النبي لم يخبرنا بذلك. لا يوجد مساحة فارغة على يساره، المكان ممتلئ في حين أن يمينه فارغ، ما الذي يعنيه هذا الأمر؟ إنك أنت من تحاول تزييف الحقائق وليس نحن، الحديث صحيح وأنت من تخادع.

"فأقوم أنا وعيسى بن مريم من قبر واحد بين أبي بكر وعمر" هل تعلم أن أبا بكر قد دفن على يمين النبي صلى الله عليه وسلم؟ ولكن يوجد مسافة فارغة في المنتصف بينهما، كما دفن عمر بن الخطاب علي يسار النبي ولكنه إلى جانبه تمامًا، لا يوجد تلك المسافة التي بينه وبين أبو بكر على يمين النبي. لماذا طلب النبي أن تترك هذه المساحة الكبيرة فارغة؟ لماذا تركها هكذا؟ إنهم لا يريدون التفكير بمنطقية، يجب أن نسألهم جميعًا هذا السؤال.

النبي صلى الله عليه وسلم قال أنه رأى المسيح عيسى عليه السلام عندما كان يؤدي فريضة الحج وكان واضعًا ذراعيه على شخصين بجواره، أحدهما هو المهدي عليه السلام، والآخر هو الخضر عليه السلام.   

المسيح عيسى بن مريم عليه السلام سينزل عليهم في جماعتهم عند إقامة الصلاة، فقد ورد في حديث جابر رضي الله عنه أنه قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "لاتزال طائفة من أمتي يقاتلون على الحق ظاهرين إلى يوم القيامة) وقال(: فينزل عيسى بن مريم عليه السلام فيقول أميرهم: تعالَ صلّ بنا. فيقول: لا، إن بعضكم على بعض أمراء تكرمة الله هذه الأمة". كما نرى فإن الإمام يحاول تقديمه ليكون بدلًا منه، إنه يحاول أن يفعل ذلك بهدوء دون تشتيت المصلين ولكن المسيح عيسى سيرفض ذلك ويطلب منه أن يأم هو الناس لأن هذا أمر إلهي. ربما الكثير من الناس لن يذكر هذا الجزء ولن يعرفه، الإمام هنا هو المهدي عليه السلام، وهو من سيكون إمام الناس في الصلاة، سيدفعه المسيح عيسى عليه السلام ليكون هو الإمام، وهنا يكون المهدي إمامًا من جديد مجبرًا أيضًا. سيحاول المهدي أكثر من مرة أن يقدم المسيح عيسى ليكون الإمام لأنه نبي، إلا أن المسيح عيسى عليه السلام يرفض أكثر من مرة ثم يدفعه ليكون الإمام، فلا يكون أمامه خيار آخر غير ذلك.

يفترض الناس أن هذا الأمر سيكون ذا حساسية شديدة، ولكن بالرغم من ذلك، فإنه لن يكون بهذه الصورة إطلاقًا، لن يكون هناك أي شيء من هذا، سترون هذا الأمر وسيكون الأمر هادئًا تمامًا وسيكون الناس سعداء جدًا، كل هذا بإرادتهم. رجل أشقر طويل الشعر سيؤدي الحج مع المهدي عليه السلام، سيعتقد الناس أن الأمر عادي ولكننا نقول بأنه المسيح عيسى عليه السلام، إنه يشبهه كثيرًا، ويتطابق مع الأوصاف التي نعرفها عنه. بالتأكيد فلن نجزم بالأمر ولكننا سنقول بأنه وفق ما نعرفه من صفات فإن هذا هو المسيح عيسى عليه السلام، وعندما يحدث هذا الأمر فإن المسيحيين سيكونون في قمة السعادة، سيتهافتون عليه بحب وشغف وسيفعلون كل ما يطلبه منهم بالتأكيد.

رسالة أحد المشاهدين "منذ اليوم الذي قام فيه السيد أوكطار بالدعاء على من يحاول تقسيم بلادنا باللعنة من الله رأيت الكثير من الأشياء السيئة تحدث لهم. هذا الأمر ذو معنى حقًا، كل من ينتبه لهذا الأمر سيدرك هذا"، إنه على حق.

رسالة أحد المشاهدين "هل يمكنك أن تعطينا اسم سورة أو آية محددة وليس حديثًا عن المهدي عليه السلام حتى يمكننا أن ندرس الأمر من القرآن الكريم؟" سورة النور – الآية 55، إنها تصف عهد المهدي وسيادة الإسلام في العالم.

رسالة أحد المشاهدين "أستاذي العزيز الذي يعلمنا الحب والرحمة، أنت حقًا تحمل إيمانًا عميقًا وقدرة رائعة على جذب الناس، وكذلك عيناك خضراء وجميلة جدًا، إنك تناقش الأمور بطريقة جميلة"، إنها مشاهدة، ما شاء الله.

في الزمن الذي يحكم فيه المهدي عليه السلام سيكون هناك الكثير من الكذابين والمحتالين الذي يدعون أنهم المهدي وآخرون يدعون بأنهم المسيح عليه السلام. الصفة الأساسية في أي مهدي كاذب هي ادعاؤه بأنه المهدي، إنهم يحاولون فعل ذلك بكل الطرق، سيقولون "أنا المهدي، عليكم أن تباركوا ذلك وأن تعلنوا طاعتكم لي". ربما سيظهرون حتى على التلفاز ويقولون "لماذا لا تتبعوني؟ لقد أتيت، ألم تعلموا بذلك؟".

عندما يحكم نظام المهدي العالم، سيتبع المسيحيون المهدي عليه السلام أيضًا نظرًا لشخصه الذي يجمع كل الصفات القوية وكونه مرجعًا للجميع. بطريقة أخرى يمكننا القول بأن المهدي عليه السلام إذا لم يكن له وجود لما استطاع المسيحيون التصرف بمثل هذه الشجاعة، لم يكونوا ليطمحوا للوصول إلى السلطة هكذا. في كل الكنائس، يقومون بتدريس كل ما نصل إليه لهدم الداروينية، إنهم حتى يطلبون ذلك منا قائلين "هل لديك كتبًا عن الداروينية لنضعها ضمن مناهج التعليم في الكنيسة ولكن يشترط أن تكون بلا آيات قرآنية؟ هل يمكنك أن تفعل ذلك؟" لقد قمنا بإعداد كتاب بهذه المواصفات بالفعل، بدون وضع آيات من القرآن. هذا الكتاب عن الداروينية تم استخدامه على مدى واسع في الأغراض التعليمية في الكنائس، إنه كتاب بدون آيات قرآنية برغم أن القرآن لا يتعارض مع الإنجيل، بل إن القرآن يؤكد ما جاء في الإنجيل ولكننا فعلنا ذلك لنجعلهم يقرأون ويتعلمون.

هناك حديث في سنن ابن ماجة يقول بأن الحيوانات الضارة لن تكون مؤذية حينها، فيستطيع الطفل الصغير أن يلعب مع ثعبان مثلًا دون أن يؤذيه، أو أن يجري الأسد خوفًا من فتاة صغيرة.

دعونا نأخذ فاصلًا قصيرًا ثم نعود.

إندير دابان: الآن، نستكمل برنامجنا مع مجموعة من مقاطع الفيديو.

انتهى برنامجنا لهذه الليلة، طاب مساؤكم.

 


 

2015-12-03 05:58:49

عن الموقع | اصنع صفحتك الخاصة | اضف للمفضلة | RSS Feed
كل المواد التي تٌنشر على هذا الموقع , يمكن نسخها وواستنساخها بشرط اظهار الموقع كمرجع من دون دفع حقوق الطبع والنشر .
حقوق النشر والطبع لكافة الصور الشخصيه التي تخص السيد عدنان اوكتار ان كان في اعماله او في موقعنا فهي تخص ل ت د شتي للنشر العالمي . لا يمكن استخدام هذه الصور ولو حتى جزء بسيط منها من دون اذن كما انه لا يمكن نشرها .
© 1994 Harun Yahya. www.harunyahya.com
page_top