AR.HARUNYAHYA.COMhttp://ar.harunyahya.comar.harunyahya.com - عالم الاحياء - تم اضافته حديثاarCopyright (C) 1994 ar.harunyahya.com 1AR.HARUNYAHYA.COMhttp://ar.harunyahya.comhttp://harunyahya.com/assets/images/hy_muhur.png11666قنديل البحر المضيء يستخدم قنديل البحر المضيء ثمانية شعيرات دقيقة ويحركها لينكسر الضوء حولها، مما يؤدي لتكون هذه الألوان المذهلة الشبيهة بقوس قزح.

تعرف القناديل كيفية تجميع الضوء حولها مما يُمكّنها بعد ذلك من نشر أشعة ذات ألوان حمراء وخضراء وزرقاء وصفراء، ولتُكوّن منها بعد ذلك ألوانًا أخرى متعددة عن طريق كسرها للضوء باستخدام نظام خاص للمرايا، كما تعرف كيف تنشر هذه الألوان واحدًا تلو الآخر في ترتيب محدد ودقيق.

تحسب القناديل الزوايا اللازمة لانكسار الضوء بحيث تصدر كل الألوان المطلوبة.

وعلاوة على ذلك فبإمكانها حساب زوايا الانكسار اللازمة – من وجهة نظر المراقب الذي يشاهدها – لإظهار مختلف الألوان الشبيهة بقوس قزح.

وقد حافظت قناديل البحر المضيئة على تلك الخصائص على مر ملايين السنين. وتعود هذه الحفرية لقنديل مضيء عاش منذ 544 مليون سنة، في العصر الكامبري، وهي واحدة ضمن ملايين الحفريات التي تظهر أن القناديل خُلقت كاملة الهيئة والخصائص، وكان لديها هذا النظام الخالي من العيوب منذ لحظة خلقها.

فمن المستحيل بالنسبة لتلك الكائنات عديمة العقل، والتي ليس لديها سوى نظام عصبي مرن، أن تعرف مبادئ انكسار الضوء، لتؤدي مثل هذه الحسابات الدقيقة للغاية وتستخدم هذا النظام في أجسادها لحماية أنفسها. هذه الخصائص المذهلة هي بعض الإثباتات أن الله خلق القناديل ووهبها هذا النظام الدفاعي.

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم:

"وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لاَ يَعْلَمُهَا إِلاَّ هُوَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَا تَسْقُطُ مِن وَرَقَةٍ إِلاَّ يَعْلَمُهَا وَلاَ حَبَّةٍ فِي ظُلُمَاتِ الأَرْضِ وَلاَ رَطْبٍ وَلاَ يَابِسٍ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ" سورة الأنعام – الآية 59


 

]]>
http://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/210929/قنديل-البحر-المضيء-http://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/210929/قنديل-البحر-المضيء-http://imgaws1.fmanager.net/Image/objects/50-kisa-filmler-mutlaka-izleyin/41051_ISIKLI_DENIZANALARI.jpgSat, 31 Oct 2015 21:50:54 +0300
سمكة البلطة المضيئة إن أعين الكائنات البحرية غالبًا ما تكون كبيرة وتتجه لأعلى، مما يسمح لها برؤية الكائنات الأخرى التي تمر فوقها.

بهذه الطريقة، يمكن لها أن ترى أعداءها حين تلمح ظلًا داكنًا على خلفية الضوء الطبيعي القادم من سطح البحر.

إن سمكة البلطة تلك تعتبر مجهزة بشكل هائل ضد أعدائها في المياه المظلمة.

فهي تعيش في أعماق تتراوح بين 200 و1000 متر ولديها مهارات تخفٍ ممتازة.

عندما تنزل إلى الأعماق يصعب التعرف عليها، وذلك بفضل جسدها النحيل والمسطح.

يعمل جلدها الفضي كالمرآة ويعكس صورة الماء، فتصبح شبه مختفية كلما نزلت أكثر في الأعماق.

أما عندما تكون قريبة للسطح، تستخدم طريقة أخرى للتخفي عن أعين أعدائها. ففي الظروف العادية، يبدو كل كائن في المياه كالظل، نتيجة لأشعة الضوء التي تسقط على البحر، مما يشكل تنبيهًا للحيوانات التي ترغب في صيدها.

أما أسماك البلطة، فلديها أعضاء مضيئة يمكنها إصدار الضوء بيولوجيا. هذا العضو يمتد بطول جوف الحوض وتضيء هذه الأنوار عندما تكون السمكة قريبة للسطح.

تقوم سمكة البلطة بمعادلة ضوئها البيولوجي مع الضوء الساقط من سطح الماء، وبذلك تتجنب أن يُرى ظلها، وهكذا تصبح غير مرئية.

إنها لميزة هامة جدًا أن تكون هذه الأعضاء المضيئة في منطقة البطن، فإذا ما كانت تلك الأعضاء في منطقة الظهر لتمكن أعداؤها الذين ينظرون إليها من أعلى من رؤيتها على خلفية القاع العميق الداكن.

وكما أنه من الصعب رؤية مصباح مضاء في وضح النهار، فإن الضوء الصادر عن الكائنات المضيئة في الاتجاه الصحيح تجعل رؤيتها صعبة.

إن تلك الصفات الرائعة في سمكة البلطة تعتبر آية من آيات الخالق عز وجل، الذي أبدع الخلق.

إن سمكة البلطة تمتلك تلك الميزات منذ خلقها من ملايين السنين، فيمكننا أن نرى في الصورة حفرية لسمكة بلطة عمرها يتراوح ما بين 23-37 مليون سنة. ومن الواضح أن تلك النوعية من الأسماك لم تتغير منذ ملايين السنين.

]]>
http://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/208756/سمكة-البلطة-المضيئةhttp://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/208756/سمكة-البلطة-المضيئةhttp://imgaws1.fmanager.net//Image/objects/84-canlilar-dunyasi/isikli_balta_baligi_arapca_02.jpgWed, 16 Sep 2015 15:44:51 +0300
الجهاز الهرموني في أجسامنا خلق الله في أجسامنا نظاما مدهشا لحمايته من الأخطار. حتى الخطر البعيد يكفي لإحداث تعبئة هائلة في أجسامنا.

يتم إنذار جميع أنحاء الجسد على الفور من هذا الخطر الجديد، حتى يمكن اتخاذ التدابير اللازمة. إن نظام الاتصال الذي يعمل بهذه السرعة لتفعيل هذه الآلية الدفاعية يعمل بواسطة الهرمونات.

عندما ترى أعيننا الخطر، تُرسل هذه المعلومة على الفور إلى الدماغ، والذي يحذر بدوره أنحاء الجسم المختلفة عن طريق الهرمونات. تنتقل الهرمونات عبر الدورة الدموية لنقل المعلومات إلى الجسم كله.

عندما تصل "الرسالة" أو "الهرمون" إلى الخلية، فإن أبوابها تفتح، ويسمح للإشارة بالدخول. ونتيجة لسلسلة من التفاعلات، يتم تشكيل هرمون آخر، أو رسالة أخرى. هذا الهرمون المنتج حديثا يحذر بدوره خلايا أخرى من الجسم.

تلك الإشارات الصغيرة تسبب سلسلة من التفاعلات في الخلايا، فتحذر الجسم كله في بضع ثوان من الخطر الوشيك. بعد ذلك، يصبح الجسد على استعداد لحماية نفسه بواسطة ردود الفعل الدفاعية المذهلة التي يملكها.

كل بنية في الجسد لديها نظام دفاع فريد من نوعه. وعلى ذلك، فإن الهرمونات تظهر ذكاء مدهشا، فتعمل على انقباض بعض العضلات واسترخاء أخرى.

على سبيل المثال، عندما يصل الجزيء المرسل إلى الجلد يلتصق على جذور الشعر ويأمر خلايا العضلات الصغيرة أن تتقلص. وهكذا، في حالة وجود خطر فإن الشعيرات تقف.

في هذه الأثناء، يتم إرسال بعض هذه الإشارات إلى الخلايا التي تغطي الغدد العرقية لبدء عملية التعرق.

ومع هذا، فإن التدابير المتخذة مع الأعضاء الحيوية للجسم تختلف. فنفس تلك الهرمونات تأمر الخلايا بالاسترخاء حتى تسمح للدم بالوصول لتلك الأعضاء بسهولة.

على سبيل المثال، الجزيء المرسل إلى الرئة يستهدف خلايا العضلات المحيطة بالشعب الهوائية أولا. ولكن هذه المرة، فإنه يفعل عكس ما فعل ذلك مع خلايا الجلد، فيأمر خلايا العضلات المحيطة بالشعب الهوائية بالاسترخاء. ونتيجة لذلك، تتوسع الشعب الهوائية للحصول على المزيد من الأوكسجين وبالتالي تطلق المزيد من الأوكسجين في الدورة الدموية.

إن للبروتين آلية مختلفة داخل كل خلية عضلية. لهذا السبب، فإن نفس الرسائل من نفس النوع يمكنها تحذير مناطق مختلفة فتتسبب في الاسترخاء في بعضها والانقباض في البعض الآخر.

هرمونات التوتر، والتي تتكون من البروتينات فقط وتفتقر إلى آليات اتخاذ القرار، هي أيضا دائما تتخذ الإجراءات المناسبة. فهي تعرف أي الأعضاء التي يجب الدفاع عنها، ثم تتصرف بناء على ذلك.لأن الله العظيم خلقها لهذا السبب، ويبقيها تحت السيطرة في كل دقيقة.

هذه الحقائق عن الهرمونات، والتي هي مجرد بروتينات، تضع الداروينيين في حرج بالغ. لأنه لا يوجد جزء من هذا النظام المدهش يمكن تفسيره بنظرية الصدفة. على العكس من أفكار الداروينيين أن تنسب كل هذه التفاعلات المذهلة إلى العمليات العشوائية اللاواعية والمصادفة، تعكس الهرمونات وعيا وحكمة، وقدرات مثل وضع الخطط، وأخذ التدبير، وتحديد الوقت. بالتأكيد، فإن نظاما كهذا لا مجال فيه لفعل واحد بلا وعي. ولذلك، فإن البروتينات مرة أخرى تهدم نظرية التطور.

الهرمونات التي تكفل الاتصالات الخلوية في الجسم لا تعمل عشوائيا، ولكن وفقا لخلق الله العظيم.

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم:

"أكفرتَ بالَّذي خلقَكَ مِن تُرَابٍ ثم مِن نُطفَةٍ ثم سوَّاكَ رَجُلَا. لكنَّ هُوَ اللهُ ربِّي ولا أُشرِكُ بِرَبِّي أَحَدًا." (سورة الكهف، 37-38)

]]>
http://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/208552/الجهاز-الهرموني-في-أجسامناhttp://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/208552/الجهاز-الهرموني-في-أجسامناhttp://imgaws1.fmanager.net/Image/objects/84-canlilar-dunyasi/107427-35-hormonlarin_vucuttaki_isleyisi.jpgFri, 11 Sep 2015 02:01:43 +0300
الأشكال الموجودة على جلد النمر مميزة مثل البصمات إن الخطوط والعلامات على جلد ووجه كل نمر مثل بصمات الأصابع بالنسبة للبشر؛ فأنماط وتفاصيل بصمات الأصابع فريدة من نوعها تماما لكل فرد. إن بصمات أصابع كل إنسان على قيد الحياة اليوم، وجميع أولئك الذين عاشوا في أي وقت مضى، تختلف إحداها عن الأخرى. وكما أن للبشر بصمات أصابع مختلفة، ويمكن استخدامها للتعرف عليهم، كذلك شكل الخطوط على جلد كل نمر يختلف عن شكلها على جلد أي نمر آخر.

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

لله مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۚ يَهَبُ لِمَن يَشَاءُ إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاءُ الذُّكُورَ (سورة الشعراء آية 49)

 

 

]]>
http://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/207989/الأشكال-الموجودة-على-جلد-النمرhttp://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/207989/الأشكال-الموجودة-على-جلد-النمرhttp://imgaws1.fmanager.net/Image/objects/84-canlilar-dunyasi/107417-4-kaplan_derileri.jpgSun, 06 Sep 2015 09:06:06 +0300
عيون البُوم هل تعلم ؟

عيون البوم:

 

هل تعلم أن عيون البوم جعلت منها قناصاً ليلياً؟

ترى طيور البوم بوضوح يفوق بصر الإنسان بعشر مرات، بسبب عيونها الواقعة في مقدمة رأسها.

و من المثير للاهتمام أن طيور البوم لا تستطيع تحريك عيونها، فهي لا تنظر إلا إلى الأمام، إلا أن لها رِقاباً، شديدةُ المرونة، فرؤوسها تدور حتى 270 درجة، وهذا يوفر لها مجالا واسعا للرؤية.

تتميز بعض فصائل البوم، بعيون أكبر، لدرجة أن العينين تشكلان ما نسبته 5 بالمائة من حجم جسم البوم، ولو أردنا تطبيق هذه النسبة على نسبة عيون الإنسان إلى جسمه، فهذا يعني أن عيوننا ستكون بحجم ثمرةٍ كبيرة من الكريفون (الجريب فروت).

لعيون البوم مزايا كمزايا المناظير الليلية.. وذلك لاحتوائها على نسبة مرتفعة من الخلايا العصوية، وهي خلايا حساسةٌ للضوء، لذلك فطائر البوم صياد وقناص ليلي ماهر.

هل تعلم أن هذه المساحة المتقنة والدقيقة بين عيني طائر البوم، لها دورٌ هامٌّ في تعزيز إدراك العمق، عند هذا الصياد الليلي.

 

ا

الله هو الخالق الحكيم، بديع السماوات والأرض، ومن أحسن من الله خلقاً،  خلق الخلق وأعطى كل مخلوق ما يناسبه، ومنحه ما يحتاجه لبقائه.

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم:

" ( بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ ) "  سورة البقرة: 117 

]]>
http://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/207285/عيون-البُومhttp://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/207285/عيون-البُومhttp://imgaws1.fmanager.net/Image/objects/84-canlilar-dunyasi/107522-80-CBB01-baykuslar.jpgSun, 16 Aug 2015 06:07:17 +0300
رقصة الغطاس الغربي إن كل كائن على سطح الأرض خُلق بميزات عجيبة ورائعة. ومن آيات الله في الخلق والتي تظهر كمال خلق الله سبحانه وتعالى ، طائرٌ بحريٌ يسمى "الغطاس الغربي".

يؤدي الغطاس الغربي استعراضا رائعا يسمى أحيانا بـ "رقصة الإسراع " واستعراضًا آخر يسمى "رقصة الأعشاب". في "رقصة الإسراع" يسبح الطائران جنبا إلى جنب ثم يندفعان للأمام مخرجين جسديهما تماما من الماء، ويجريان بسرعة فوق سطح الماء لمسافة تصل إلى 20 مترًا. ينتهى الجري بالغطس في الماء. أما رقصة الأعشاب، فتحدث بعد التزاوج، عادة ما يحدق الطائران ببعضهما، في وضع الانتصاب، مع رفع العرف وجعل المنقار في وضع شبه أفقي، .ثم يقوم أحد الطائرين أو كلاهما ، بالغوص فجأة ثم يعود للسطح وفي فمه بعض الأعشاب. حينما يحصل كلا الطائرين على الأعشاب، يقتربان من بعضهما مع دفع الماء بالقدمين حتى يرتفع جسداهما فوق سطح الماء في وضع رأسي. ثم يتقدمان معا ببطء، أحيانا مع الدوران، بينما يديران رأسيهما من جانب إلى آخر، ثم ينتهى الاستعراض حينما يلقى أحدهما بالعشب.

لا شك أن ربنا العزيز، الحكيم، الرحمن، الرحيم، يخلق في تلك الطيور، جَمالاً خالياً من العيوب، وينشئ في أجسادها القدرات التي تمكنها من القيام بمثل هذا الاستعراض المذهل الذي تشتهر به.

"هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ ۖ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَىٰ ۚ يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۖ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ"

(سورة الحشر- الآية 24)

 

]]>
http://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/207141/رقصة-الغطاس-الغربيhttp://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/207141/رقصة-الغطاس-الغربيhttp://imgaws1.fmanager.net/files/video/resimler/dalgic_kuslarinin_dansi.jpgTue, 11 Aug 2015 03:51:32 +0300
الخصائص الفائقة في جسد البعوضة مرة أخرى سترون قريبًا كيف لمخلوق صغير كالبعوضة أن يكون إثباتًا قويًا على الخلق.

خلافًا للرأي السائد، فالبعوض لا يتغذى على الدماء. فذكور البعوض لا تمتص الدماء أبدًا طوال حياتها. والإناث فقط هي من تقوم بذلك الفعل، ويكون هذا فقط من أجل تأمين احتياجات بيضها من البروتين أثناء عملية الوضع.

لدى البعوضة قرني استشعار على طرفي رأسها، وتُعتبر الخلايا الحسية الموجودة بهذين القرنين مستقبلات قوية بشكل لا يصدق. ويوجد لدى أنثى البعوض أيضًا أنبوب يقع بين قرنيها ويدعى بالخرطوم. وهي ليست أنبوبة اعتيادية بسيطة، بل تعتبر غطاءً في مقدمة آلية قطع وشفط على درجة عالية من التخصص. وعندما تعض البعوضة، ينفتح الغطاء ويبدأ عمل آلية القطع. وتتكون آلية القطع هذه من ستة أجزاء، أربعة منها عبارة عن شفرات حادة للغاية.  بينما يلتئم الجزآن الباقيان سويًا ليكونا معًا أنبوبًا مجوفًا.

تُدخل البعوضة هذه الأنبوبة للأنسجة التي قطعتها، وتمتص الدماء. أحد أهم خصائص خرطوم البعوضة أنه من الممكن أن ينحني عند عمق معين. وبهذه الخاصية الرائعة يمكن للخرطوم الانحناء تحت الجلد. ويمكن حينها الوصول للمنطقة الغنية بالأوعية الدموية.

لكن، لماذا لا نشعر بأي شيء مما تفعله البعوضة في أجسامنا؟ لأن البعوضة وبطريقة إعجازية تستطيع أن تمنع أجسادنا من الشعور بهذا عن طريق استخدام مخدر موضعي. نعم، هذا صحيح. البعوضة تستخدم مخدرًا موضعيا، لكن كيف هذا؟

في اللحظة التي تلدغ فيها البعوضة، يبدأ النظام الدفاعي في جسم الإنسان في العمل ويبدأ في حقن إنزيمات لوقف تدفق الدم في تلك المنطقة. وتتسبب تلك الإنزيمات في تجلط الدماء. وإذا بدأت الدماء في التجلط، فسيكون من المستحيل على البعوضة امتصاصها. لكن البعوضة لديها إجراءات مضادة مناسبة لذلك.

وبالرغم من كون البعوضة ضئيلة للغاية، فهي تتصرف كأنها تعلم تمامًا طريقة عمل الأنظمة في جسد الإنسان وتبدأ في حقن سائل من إحدى الشفرات في مكان الجرح. ويعمل هذا السائل على تخدير الأنسجة ويمنع تجلط الدماء.

وهذا السائل هو ما يسبب الحكة والورم في منطقة اللدغة بعد ذلك. وكل هذه العملية تتم في فترة زمنية قليلة للغاية أقل حتى من الوقت اللازم لوصف العملية والذي يستغرق بضع ثوانٍ، وتظل الضحية هادئة وغير واعية بأن البعوضة قد لدغتها.

الآن، هناك نقطة مهمة يجب أن نأخذها في الاعتبار!

كيف تعلم البعوضة باحتواء الدم على خاصية تعمل على تجلطه؟

التخدير الموضعي قبل العمليات الجراحية تقنية طورها البشر بمساعدة العلوم الطبية، وهو أمر حديث نسبيًا. إذًا فكيف استطاعت البعوضة منذ مولدها امتلاك تلك المعرفة؟ وكيف أمكنها حيازة تلك السوائل، والتي يصعُب تصنيعها حتى في ظل الظروف المختبرية الحديثة.

كيف يمكن أن تكون هناك آلية فائقة بداخل أنبوب يصل قطره لأقل من مليمتر، لدى حيوان لا يتعدى حجمه السنتيمتر؟ مع الأخذ في الاعتبار أن كل تلك الأنظمة والمعلومات كانت موجودة في كل البعوض الذي تواجد على مدار الحياة.

الإجابة في غاية الوضوح. فقد خلق الله البعوض وبنيته الداخلية وخلق الجسم البشري حتى أدق التفاصيل. وهو الذي يضع القواعد المنظمة لها. ومن يفكر ويتدبر فسيجد أن كل الكائنات الحية مليئة بالأدلة الواضحة على وجود الله. وقد أوضح الله هذا الأمر في القرآن الكريم إذ قال:
أعوذ بالله من الشيطان الرجيم.
"يَا أَيُّهَا النَّاسُ ضُرِبَ مَثَلٌ فَاسْتَمِعُوا لَهُ إِنَّ الَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ لَن يَخْلُقُوا ذُبَابًا وَلَوِ اجْتَمَعُوا لَهُ وَإِن يَسْلُبْهُمُ الذُّبَابُ شَيْئًا لّا يَسْتَنقِذُوهُ مِنْهُ ضَعُفَ الطَّالِبُ وَالْمَطْلُوب

]]>
http://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/206560/الخصائص-الفائقة-في-جسد-البعوضةhttp://ar.harunyahya.com/ar/عالم-الاحياء/206560/الخصائص-الفائقة-في-جسد-البعوضةhttp://imgaws1.fmanager.net/files/video/resimler/sivrisinek.jpgSat, 25 Jul 2015 22:44:46 +0300