الشعور بالوحدة هو وباء العصر

يتصل الناس في اليوم الحالي بعضهم ببعض بطريقة لم يعهدوها من قبل، تُعرض خيارات لا حصر لها بحلول عصر الإنترنت ويبدو أن الاتصالات قرّبت جميع الناس من بعضهم.

لذا فمن المفاجئ أن نعلم أن الناس لا تشعر بآثار هذا الاتصال الواسع الانتشار، ويشعرون بمزيد من العزلة على الرغم منها.

يشير استطلاع رأي أُجري في الولايات المتحدة، واستطلع آراء 2000 شخص، إلى أن 72% أبلغوا عن شعورهم بالوحدة وقال كثيرون إن هذا الشعور كان ينتابهم في كثير من الأحيان. كما أشارت أيضًا حملة في المملكة المتحدة من أجل إنهاء الوحدة إلى أن 52% من الأشخاص فقدوا الإحساس بأن يكونوا في صحبة شخص ما.

ومن الواضح أن اعتمادنا على التكنولوجيا يزيد كل يوم، ولكن من الواضح أيضًا أن التكنولوجيا الاجتماعية أو الاتصال في العالم الافتراضي لا يمكنه استبدال التواصل الحقيقي والتفاعل وجهًا لوجه. 

ومع ذلك، يستمر الناس في التحول إلى الأنماط الخاطئة غير المجزية من التواصل. يختار كثير من الشباب في الوقت الحالي أن يقبعوا خلف شاشات الحواسيب كي يكونوا حاضرين مع أصدقاء افتراضيين، بدلاً من قضاء الوقت مع الأصدقاء. وليس من غير المعتاد الآن أن يكون لدى الناس آلاف من الأصدقاء الافتراضيين على شبكة الإنترنت، ولكنهم لا يعرفون حتى من يعيش في المنزل المجاور لهم. لا يشعر كثير من الناس بالحاجة إلى زيارة أقاربهم، وبدلاً من ذلك يختارون أن يجدوا عزاءهم في صحبة روابطهم عبر الإنترنت أو في صحبة الحيوانات الأليفة.

ورغم ذلك، فإنه يعد اتجاهًا خطيرًا. تشير الدراسات إلى أن الشعور بالوحدة يمكن أن يزيد من مخاطر الوفاة بنسبة 26% عندما يصبح مشكلة طويلة الأجل، إذ يمكن أن تكون هذه المشكلة أخطر من تدخين 15 سيجارة في اليوم. يوضح الجراح العام الأمريكي فيفيك مورثي أن الوحدة يمكن أن ترتبط بـ«زيادة مخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية، والعته، والاكتئاب، والقلق»، وأشارت مؤسسة الصحة العقلية إلى أن ذلك الشعور بالوحدة يؤثر سلبًا على الصحة العقلية ويمكن أن يؤدي إلى مشاعر الاكتئاب.

واكتشف العلماء أن الألم الاجتماعي يمكن أن يكون مساويًا تمامًا للألم البدني، لأن الألم البدني والشعور بالوحدة ينشطان نفس أجزاء الدماغ. 

وأظهرت دراسة أخرى لجامعة هارفارد أن الشعور بالوحدة سام، وأنه كلما تزيد العزلة التي يعيش فيها الناس، يزيد معها إحساسهم بعدم السعادة.

ويتضح في ظل هذه الحقائق أن هذه المشكلة تحتاج إلى مواجهتها بسرعة. فالناس لم يُخلقوا كي يعيشوا وحدهم، وإننا في حاجة إلى أن نكوّن الصداقات ونتواصل مع الآخرين، إذ إن الشباب الذين يكبرون مع هذا الإحساس بالوحدة سوف يقودون العالم قريبًا ولا ينبغي أن يكون استقرارهم وصحتهم العقلية متأثرَين بشعور الوحدة والعزلة.

وبطبيعة الحال تحمل الوحدة آثارًا أسوأ على كبار السن، إذ يعاني ملايين من المواطنين الكبار في جميع أنحاء العالم من حياة الوحدة لأن عائلاتهم أو مجتمعاتهم تخلت عنهم، كما يرتبط الاكتئاب والعته عادةً بالعزلة والوحدة، ويعاني كثيرون من هذه المشاكل لأن المجتمع وعائلاتهم فشلوا في أن يظهروا لهم العاطفة المطلوبة.

رغم هذا، يمكن التوصل إلى حل لأي مشكلة، والوحدة ليست بكل تأكيد مشكلة من دون حل.

أولاً، من المهم أن نمنع غرس الأفكار المادية المتمركزة حول الذات في المجتمع، وبدلاً من هذا ينبغي على الناس أن يحرصوا على أن يكونوا أكثر اهتمامًا بالآخرين، واعتناءً بهم، وألا يكونوا أنانيين. ينبغي عليهم أن يفهموا الفوائد الصحية لإظهار العاطفة، والاهتمام، وأن يكوّنوا صداقات حقيقية، ينبغي أن يُدعم هذا الوعي بالحملات التي تبلغ الناس بالمخاطر الصحية للوحدة، إضافة إلى آثارها المستقبلية على المجتمعات.

يمكن أن تُبنى دور المسنين في نفس أماكن الجامعات حتى تتمكن المجموعتان من التفاعل. وبهذه الطريقة، سوف يكون الشباب قادرين على الاستفادة من الحياة والخبرات الثمينة لكبار السن، بينما يتم إنقاذ كبار السن من فخ الوحدة ويمكنهم حينئذ الاستمتاع بسنواتهم الآتية في وجود صحبة جيدة.

عانت بريطانيا على وجه الخصوص من المشكلة واستجابت عن طريق تأسيس وزارة لمواجهة الوحدة والعزلة. وقد أعلن عن أن وزارة الرياضة والمجتمع المدني سوف تعمل على استراتيجية وطنية لمواجهة الوحدة في كل الأعمار، وابتكرت طرقًا لتقييم الوحدة وأنشأت صندوقًا لتطوير استراتيجية أكبر من أجل حل هذه القضية.

بعبارة أخرى، ليست الوحدة من المشاكل التي يصعب حلها، ولكن من الواضح أنه ينبغي ألا تترك من دون التعرض لها.

 

2018-05-25 18:53:48

عن الموقع | اصنع صفحتك الخاصة | اضف للمفضلة | RSS Feed
كل المواد التي تٌنشر على هذا الموقع , يمكن نسخها وواستنساخها بشرط اظهار الموقع كمرجع من دون دفع حقوق الطبع والنشر .
حقوق النشر والطبع لكافة الصور الشخصيه التي تخص السيد عدنان اوكتار ان كان في اعماله او في موقعنا فهي تخص ل ت د شتي للنشر العالمي . لا يمكن استخدام هذه الصور ولو حتى جزء بسيط منها من دون اذن كما انه لا يمكن نشرها .
© 1994 Harun Yahya. www.harunyahya.com
page_top
iddialaracevap.com adnanoktarhaber.com adnanoktarhukuk.com adnanoktargercekleri.com
DAVAMIZ METAFİZİKTİR
"İNFAK" SUÇ DEĞİL, KURAN'IN FARZ KILDIĞI BİR İBADETTİR
AVK. UĞUR POYRAZ: "MEDYADA FIRTINA ESTİRİLEREK KAMUOYU ŞARTLANDIRILDI,...
GERÇEK TURNİKE SİSTEMİ GENELEVLERDE
Adnan Oktar davasının ilk duruşması bugün yapıldı.
SAYIN NEDİM ŞENER'E AÇIK MEKTUP
Adnan Oktar'ın itirafçılığa zorlanan arkadaşlarına sosyal medyadan destek...
Adnan Oktar suç örgütü değildir açıklaması.
Adnan Oktar'ın cezaevinden Odatv'ye yazdığı mektubu
Adnan Oktar'dan Cumhurbaşkanı Sayın Recep Tayyip Erdoğan'a mektup
Casuslukla suçlanmışlardı, milli çıktılar.
TBAV çevresinden "Bizler suç örgütü değiliz,kardeşiz" açıklaması
Bu sitelerin ne zararı var!
Adnan Oktar ve arkadaşları 15 Temmuz'da ne yaptılar?
Sibel Yılmaztürk'ün cezaevinden mektubu
İğrenç ve münasebsiz iftiraya ağabey Kenan Oktar'dan açıklama geldi.
Adnan Oktar ve arkadaşlarına Emniyet Müdürlüğü önünde destek ve açıklama...
Adnan Oktar hakkında yapılan sokak röportajında vatandaşların görüşü
Karar gazetesi yazarı Yıldıray Oğur'dan Adnan Oktar operasyonu...
Cumhurbaşkanı Sayın Recep Tayyip Erdoğan'dan Adnan Oktar ile ilgili...
Ahmet Hakan'nın Ceylan Özgül şüphesi.
HarunYahya eserlerinin engellenmesi, yaratılış inancının etkisini kırmayı...
Kedicikler 50bin liraya itirafçı oldu.
Adnan Oktar ve arkadaşlarına yönelik operasyonda silahlar ruhsatlı ve...
FETÖ'cü savcının davayı kapattığı haberi asılsız çıktı.
Adnan Oktar ve arkadaşlarının davasında mali suç yok...
Cemaat ve Vakıfları tedirgin eden haksız operasyon: Adnan Oktar operasyonu...
Tutukluluk süreleri baskı ve zorluk ile işkenceye dönüşüyor.
Adnan Oktar’ın Cezaevi Fotoğrafları Ortaya Çıktı!
"Milyar tane evladım olsa, milyarını ve kendi canımı Adnan Oktar'a feda...
Adnan Oktar davasında baskı ve zorla itirafçılık konusu tartışıldı.
Adnan Oktar ve arkadaşlarının davasında iftiracılık müessesesine dikkat...
Adnan Oktar davasında hukuki açıklama
Adnan Oktar ve Arkadaşlarının Masak Raporlarında Komik rakamlar
Adnan Oktar ve Arkadaşlarının tutukluluk süresi hukuku zedeledi.
Adnan Oktar'ın Museviler ile görüşmesi...
Adnan Oktar ve arkadaşlarına yönelik suçlamalara cevap verilen web sitesi...
Adnan Oktar ve arkadaşlarına karşı İngiliz Derin Devleti hareketi!
Adnan Oktar iddianamesinde yer alan şikayetçi ve mağdurlar baskı altında...
Adnan Oktar iddianamesi hazırlandı.
Adnan Oktar ve Nazarbayev gerçeği!
En kolay isnat edilen suç cinsel suçlar Adnan Oktar ve Arkadaşlarına...
Adnan Oktar kaçmamış!
BİR KISIM MEDYA KURULUŞLARINA ÇAĞRI !!!
FİŞLEME SAFSATASI
KARA PARA AKLAMA İDDİALARINA CEVAP
İSA TATLICAN: BİR HUSUMETLİ PORTRESİ
SİLİVRİ CEZAEVİNDE YAŞANAN İNSAN HAKLARI İHLALLERİ
GÜLÜNÇ VE ASILSIZ "KAÇIŞ" YALANI
ABDURRAHMAN DİLİPAK BİLMELİDİR Kİ KURAN’A GÖRE, ZİNA İFTİRASI ATANIN...
YALANLAR BİTMİYOR
SAÇ MODELİ ÜZERİNDEN KARA PROPAGANDA
TAHLİYE EDİLENLERE LİNÇ KAMPANYASI ÇOK YANLIŞ
MEDYA MASALLARI ASPARAGAS ÇIKMAYA DEVAM EDİYOR
Adnan Oktar ve Arkadaşlarının ilk duruşma tarihi belli oldu.
AKİT TV VE YENİ AKİT GAZETESİNE ÖNEMLİ NASİHAT
YAŞAR OKUYAN AĞABEYİMİZE AÇIK MEKTUP
TAKVİM GAZETESİNİN ALGI OPERASYONU
Adnan Oktar ve FETÖ bağlantısı olmadığı ortaya çıktı.
MÜMİNLERİN YARDIMLAŞMASI VE DAYANIŞMASI ALLAH'IN EMRİDİR
Adnan Oktar ve Arkadaşlarına yönelik suçlamaların iftira olduğu anlaşıldı.